الرئيسية / اخبار عالميه / تداعيات قرار الاتحاد الأوروبي وضع حزب الله على قوائم الإرهاب

تداعيات قرار الاتحاد الأوروبي وضع حزب الله على قوائم الإرهاب

الأمين العام لحزب الله الشيخ حسن نصر الله

قام الاتحاد الأوروبي باتخاذ قرار مفاجئ و هو إدراج الجناح العسكري لحزب الله ضمن قائمة الإرهاب ، مما أثار استنكار القيادات السياسية والمرجعيات الدينية في لبنان و انتقادهم لهذا القرار الظالم و المسيء ، و أكّدوا على أن حزب الله لا يمت للإرهاب بصلة ، وإنما هو حزب حر لا يشغله سوى الدفاع عن وطنه وكرامة شعبه . ومن ناحيته رفض الوليد سكرية النائب عن حزب الله في البرلمان هذا القرار ، واستنكره مؤكّداً بأنّ الحزب الشيعي لم يقم بأي عمليات إرهابية داخل أوروبا ، وأنه يقوم بعملياته على أرض بلده لبنان ، كما أضاف بأن ذلك القرار المجحف لن يقلل من نشاط حزب الله و مقاومته . و أشار سكرية أيضاً في بيانه إلى أن ذلك القرار قد يُسبب مشاكل في الثقة المتبادلة بين الأمم المتحدة و قوتها الموجودة في لبنان حالياً و بين أهل جنوب لبنان الذين يعيشون سوياً في سلام ، و أضاف متسائلاً عن كيفية قدرة كلا الطرفين من التعامل مع الآخر بعد وصفهم بالإرهابيين . و من ناحيةٍ أخرى ؛ فلم يوضح نجيب ميقاتي رئيس حكومة تصريف الأعمال موقفه تجاه ما يحدث ، و لكن اكتفى بتأكيده على متابعته للموقف بطريقته الدبلوماسية الخاصة ، كما أكّد على حرص اللبنانين على الشرعية الدولية ، كما يصرون على الحفاظ على علاقتهم الطيبة مع دول الاتحاد الأوروبي ، وإن كان يتمنى أن تتراجع دول الاتحاد في قرارها و تُعيد النظر  إلى الوقائع بطريقة أخرى أكثر صدقاُ. و في حديثٍ على إذاعة حزب الله اعتبر عدنان منصور وزير الخارجية والمغتربين اللبناني في حكومة تصريف الأعمال أن دول الاتحاد الأوروبي تسرًعت كثيراً في اتخاذها لهذا القرار ، كما أنها لم تقم بدراسة تأثيراته السلبية على لبنان ، ثم تساءل عن قبول دول الاتحاد الأوروبي لحكومة يكون حزب الله جزءاٍ منها ؟؟ ، كما تساءل أيضاً عن كون ذلك القرار هو الأخير من دول الاتحاد أم أنها تجهز لقرارات أخرى للمستقبل ؟؟ ، وفي النهاية أكّد عدنان منصور أن الدولة ستناقش أبعاد القرار جيداً من أجل تحديد الرد المناسب والحازم له .

رد فعل الإسلاميين

وعلى صعيد الجماعات اللإسلامية ، فقد أعلن عماد الحوت نائب الجماعة الإسلامية تضامنه مع مطالبة الرئيس اللبناني ميشال سليمان لدول الاتحاد بسحب ذلك القرار وعدم وضع حزب الله في لائحة الإرهاب ، لأن ذلك يُسيء إلى لبنان وسيؤدي إلى ردود أفعال سلبية ، وأضاف الحوت أن حزب الله لا يمثل الإرهاب ، بل هو يقوم بالدفاع عن لبنان ، لأن لبنان تحتاج إلى كتائب للدفاع عنها كليّا ، خاصة في وجود الاحتلال ، وأضاف أن الاحتلال والمقاومة عنصران متلازمان ، ولن تختفي المقاومة إلا بزوال الاحتلال الصهيوني ، ولو ظلت موجودة بعد زواله في ذلك الوقت فقط تتغير شرعيتها ويجب إيقافها ،وحتى ذلك الوقت فيعتبر الوجود لحزب الله بمثابة درع شرعي يلتزم بالدفاع عن وطنه ضد العدو الإسرائيلي . أما الشيخ عبد الأمير قبلان نائب رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى فقد اعتبر أن قرار دول الاتحاد بإرهابية حزب الله ما هو إلا انصياع لأوامر الإسرائيليين الذين بدئوا يشعرون بهزيمتهم في لبنان ، وأضاف بأن الإرهاب هو ذلك القرار الذي يتهم الإنسان الحر الذي يدافع عن أرض بلده وكرامة شعبها ، ويقف متحديا للظلم والقهر دون خوف بالإرهاب بدون أدنى جرم اقترفته يداه . وإلى حزب الله حيث صرّح و أكّد عفيف النابلسي أحد قياداته بأن ذلك القرار بإدراجهم ضمن الإرهاب ، لم ولن يؤثر علينا إطلاقاُ ، فمبادئ الحزب ثابتة لن تتغير تبعاً له ، وأضاف بأن الحزب حزب شريف أصيل يسعى دائما وبلا تردد إلى الدفاع عن لبنان ضد العدو الإسرائيلي . و من ناحية أخرى استنكر النابلسي مناقشات الجميع وحديثهم حول دخول حزب الله إلى الحكومة ، ومحاولات البعض في  إبعاد الحزب عنها ، كما أعلن النابلسي عن استيائه الشديد من ما يقوم به الكثيرين في الحملات الإعلامية الخارجية وحتى الداخلية منها ، و التي تعمل على تصوير الحزب بأبشع الصور وأقساها ، مما يجعله مكروها في الخارج وفي وطنه بحد سواء .

عن مدير الموقع

إلى الأعلى
Read more:
1374297120-______-_-17-__________-____-________________-______-__________-________-________________-_-__________________________-....jpg
مبادرة لوقف الدم المصري

دعوه لوقف الدم المصري تعرفت منذ ايام على شباب من صفوة شباب مصر وهم ينتمون للتيار المصرى اسمائهم د. نجوان...

357961
الامير سعود يرعى ملتقى شباب وشابات الاعمال

ملتقى شباب وشابات الاعمال بالمنطقة الشرقية : قام الامير سعود بن نايف امير منطقة الشرقية وبالتعاون مع شركة معارض الظهران...

Close