الرئيسية / اخبار عالميه / تظاهرات حاشدة في بولندا تطالب برحيل الحكومة

تظاهرات حاشدة في بولندا تطالب برحيل الحكومة

بولندا

خرجت مسيرات حاشدة في وارسو، العاصمة البولندية يوم أمس إعتراضا على السياسات الاجتماعية التي تتبعها الحكومة وتطالب برحيل رئيس الوزراء البولندي دونالد تاسك. كما تركزت مطالب قادة النقابات على تخفيض سن التقاعد وتوفير ضمانات للموظفين. وصرح ماريك ليفاندوفسكي المتحدث باسم اتحاد نقابة العمال البولندي المعروف باسم حركة تضامن، بأن مطالب الحركة تتضمن رحيل رئيس الوزراء دونالد تاسك، لأن رحيله هو السبيل الوحيد لتغيير السياسة الاجماعية في بولندا. بالإضافة إلى خفض سن التقاعد لـخمسة وستين عاما بدلا من سبعة وستين. كما تطالب الحركة باتباع سياسة اجتماعية أفضل وتوفير ضمانات اجتماعية وطبية للموظفين. كما تم نقل المتظاهرين من كل مناطق بولندا وخاصة من سيليسيا الواقعة جنوب بولندا ومنطقة غدانسك الواقعة في الشمال عن طريق مئات الحافلات إلى العاصمة وارسو لينضم عمال المنجاجم والحدادين إلى عمال ورش بناء السفن تضامنا مع حركة تضامن. كما قامت مراكز النقابات بتنظيم مسيرات تابعة لهم. كما طالب مؤيدي حزب الحق والعدالة البولندي بمشاركة المحافظ في هذه التظاهرات المناهضة لسياسة الحكومة. وأعلن منظموا التظاهرات أن أكثر من مئة ألف شخص من حركة تضامن سيشارك في التظاهرات. وقامت القناة المحلية الخاصة ” تي في أن 24 ” بعمل لقاءات مع المتظاهرين في الشارع . وذكر أحد المتظاهرين يدعى أندرزي كوليج، أن الحكومة لم تكن تستمع لمطالب العمال، وأن وضع البلد وبالأخص العمال من سيء إلى أسوأ. كما أشار إلى أنهم يريدون أن يوصلوا رسالة إلى الحكومة من خلال هذه التظاهرات، مفادها أنهم لن يتنازلوا عن حقوقهم بعد اليوم ولن يرضوا بحكومة فشلت – على حد قوله – في أن توفر لشعبها مطالبه، أو على الأقل أن تستمع لهذه المطالب. كما ذكرت ممرضة إنها خرجت في هذه التظاهرات لأنه على الرغم من أنها تعمل لدى الستشفيات الحكومية منذ واحد وثلاثين عاما، إلا أن أجرها لا يتجاوز الألفي زولتي أي ما يعادل 630 دولارا أمريكيا. ومن جهتها، أكدت الحركات النقابية أن السياسة المتبعة من قبل حكومة تاسك لا تصب في مصلحة العمال وعوائلهم، ولذلك فأن الهدف من وراء تنظيم التظاهرات هو وضع مطالب العمال أمام الحكومة لتقوم بالاستماع إليها وتنفيذها من خلال توفير عقود عمل تلزم الحكومة بتوفير الضمانات الصحية والاجتماعية للموظفين. كما أشارت الحركات النقابية إلى أن معدل إجور الوظائف الحكومية في بولندا حوالي 3500 زولتي أي ما يعدال الألف دولار أمريكي تقريبا، ويعد من ضمن أدنى المعدلات في أوربا. كما طالب العمال كذلك بتطبيق قرار الحكومة الصادر مؤخرا والذي أقر زيادة المرتبات.

الحكومة في بولندا تشهد تراجعا غير مسبوق

تتعرض حكومة تاسك لانتقادات واسعة بعد خروج آلاف الأشخاص مطالبين بإسقاط الحكومة. فبحسب تقديرات المراقبين والمنظمين فأن ما بين 15 ألف و 23 ألف شخص شاركوا في التظاهرات. كما أوضحت استطلاعات الرأي تراجع شعبية تاسك وحكومته بشكل كبير. وتعتبر حكومة تاسك الموجودة في الحكم منذ ست سنوات هي الأطول منذ عام 1989. ويذكر أن هذه الحكومة لم تعد تملك سوى الأغلبية الغير مجدية في البرلمان .

عن مدير الموقع

إلى الأعلى
Read more:
1373630109-____________-__________________.jpg
الحصبة الالمانية وشهور الحمل

الحصبة الالمانية ماهى الحصبة الالمانية وماهى اعراضها : الحصبة الالمانية هو مرض فيروسى معدى عبارة عن ظهور طفح جلدى وبقع...

1373474258-______________.jpg
ما هي الشراهة

الشراهة تعتبر الشراهة من اكثر اضطرابات الاكل شيوعا, و التي تصيب الرجال و النساء, و يقوم الأشخاص المصابين بالشراهة, بتناول...

Close