الرئيسية / اخبار محليه / مقتل سبعة من طالبان في هجوم لطائرة دون طيار في باكستان

مقتل سبعة من طالبان في هجوم لطائرة دون طيار في باكستان

خريطة باكستان
خريطة باكستان

بعد تولي نواز شريف منصب رئاسة الوزراء في باكستان ، شهدت باكستان هجوم عسكري متكرر من المتشددين ، مما جعل نواز وفريقه في حالة ضغط دائم ، من أجل اتخاذ إجراءات صارمة ، للرد على المتشددين ، و القضاء على شوكتهم . و آخر هذه الهجمات ، كان هجوم في منطقة وزيرستان التي تقع في الحدود الشمالية المضطربة لباكستان ، حيث أفاد مسئولون أمنيون بأنه قُتل تسعة أفرادفي هجوم بطائرة أمريكية بلا طيار ، و يشتبه أنّ هؤلاء الأفراد من المتشددين ، إلا أن بينهم اثنان من المسلحين الأجانب .كما تُعد هجمات الطائرات التي بلا طيار ومزودة بالصواريخ ، هي المسئولة  و على مدار السبع السنوات الماضية ، عن أغلب الأضرار التي لحقت بمقاتلي حركة طالبان ، المتواجدين في المناطق الجبلية على حدود باكستان و أفغانستان .و من جهةٍ أخرى ، فقد أعلن مسئول  أمني ، أنه في ذلك الهجوم الثالث بعد تولي نواز شريف ، كان ضحيته رجلان ، و اللذان هما على الأغلب عربيان ، حيث لم تتضح هويتهما في الحال ، تم قصفهما بصاروخين و هما على الدراجة النارية ، أثناء تواجدهما بوزيرستان الشمالية ، أثناء مرورهما بقرية موساكي ، كما أضاف مصدر أمني آخر ، أن هذين الضحيتين مسلحان أجنبيان لهما أصول تركمانية . و على الرغم من المعرفة العامة لنتيجة هجمات تلك الطائرات سواء على المتشددين أو على المدنيين ، إلا أنه من الصعب تماماً التحقق منها ، لأن الحكومة تمنع الجميع دخول المناطق المعتدى عليها ، من صحفيين أو مراقبين مستقلين .

كوهات معقل المتشددين

صرّح مسئول أمني في كوهات – رفض ذكر اسمه – لـ «رويترز» ، بأن كوهات وبيشاور هي من أهم المناطق التي يعيش بها المتشددون و الذين يقومون بالهجمات المسلحة الفتاكة ، كما أشار مسئولون أمنيون باكستانيون آخرون أن أحد الأوكار المهمة والأساسية المتشددين التابعين لطالبان في باكستان ، هي المناطق الجبلية لتي تربط بين أوركزاي وخيبر وكورام القبلية ، حيث أكّد مسؤول كبير في الجيش الباكستاني ، كثرة الغارات الجوية في مدينة بيشاور ، كما صرّح شفقات حسين، المقيم في كوهات ، عند سؤاله عن الهجوم الأخير ، بأنه قد سمع أصوات المقاتلات ، و رأى الدخان بعد سقوط القنابل في الهجوم . و على صعيدٍ آخر ، فإن سبب تمركز هؤلاء المقاتلين في الجبال ، هو الغزو الأميركي في عام 2001 ، مما أدى إلى فرار الكثيرين من المقاتلين التابعين لطالبان ، و غيرهم من تنظيم القاعدة من أفعاستان ، إلى الجبال فى باكستان ، و توغلوا فيها بعد الحملة التي قام بها الجيش الباكستاني في عام 2009 ، حيث يقومون بهجمات من أماكن بعيدة جدا لا تستطيع القوات العسكرية الوصول إليهم فيها .


(This image may be copyrighted) Source:
www.picturesof.net

عن مدير الموقع

إلى الأعلى
Read more:
1372114594_TGUK_Emos
الايمو : طقوس عبادة مخيفة

الايمو : طقوس عبادة مخيفة ظهرت في مصر منذ عدة سنوات ظاهرة “عبدة الشيطان”, كما ظهرت ايضا في عدة دول...

77abc98576b70bf700f64ff8fe866eea
الجزائر و ديون العراق

ذكرت الحكومه الجزائريه الاسبوع الماضى بانها لا تريد ديون العراق التى تدين بها العراق لها و التى تقدر بخمسمئه دولار...

Close