الرئيسية / طب وصحه / مرض الجذام اسبابه وعلاجه

مرض الجذام اسبابه وعلاجه

مريض الجذام

ان العالم الذى نعيش فيه ملىء بالامراض منها ماهو قديم ومعروف منذ الاف السنين ومنها ماهو جديد تم اكتشافه فى عصرنا الحالى وكلما كان هناك وعى وادراك واعطاء الاهمية للمرض دون الاستهانة به كلما كانت هناك فرص اقوى لايجاد حلول وطرق للتغلب عليه والشفاء منه , فهناك الكثير من الامراض تعتبر لها فترة وتنتهى وهناك امراض اخرى تكون مزمنة وتستمر مع الانسان ويجب عليه التعايش معها والرضا بقضاء الله وقدره , ومن ضمن هذه الامراض المزمنة هو مرض الجذام , دعنا نعرف ماهية هذا المرض واسبابه والعلاج

ماهية مرض الجذام :

هو من الامراض الجلدية المزمنة التى لها تأثير كبير على الجلد وايضا الاغشية المخاطية , كما انه ليس من الامراض القاتلة التى تؤدى الى الوفاة ولكن عدم الاهتمام به قد يؤدى الى نتائج متفاقمة لايمكن السيطرة عليها مثل حدوث الشلل والتشوهات فى الاطراف او اصابة بعض الاعضاء الاخرى فى جسم الانسان مثل الكبد والطحال , ولابد وان نكون صريحين حين نقول ان معظم المصابين بهذا المرض لا ينظر اليهم بنظرة جيدة وكل الناس تخاف منهم مع العلم ان هذا بلاء من الله لا دخل لهم فيه ويمكن ان يصيب اى حد من البشر , فالمرض ليس اختيارا من احد

ماهى اعراض مرض الجذام وسبب الاصابة به

هناك علامات عند ظهورها تميز مرض الجذام عن غيره من الامراض وهى ظهور البقع الجلدية التى يلازمها عدم الاحساس باللمس فى هذا المكان , كما تكون لدى المريض عدم الشعور بالحرارة او البرودة او اللمس , مع حدوث ضمور وتاكل فى عظام اليدين والقدمين , وفترة حضانة المرض تتراوح ما بين ثلاثة الى خمس سنوات وقد تزيد الى عشرين عاما او اكثر , كما انه فى بعض الاحيان قد يصيب مرض الجذام الخصيتين مما يؤدى الى فقد القدرة الجنسية لدى الرجل وعدم الانجاب

بصرف النظر عما اذا كان هذا المرض وراثى ام لا فان من الاسباب المؤدية الى الاصابة به هى عدم النظافة الدورية والسكن فى اماكن لا تصلح للسكنى اساسا وحشرات الفراش مع مخالطة الاشخاص المصابين بهذا المرض لفترات طويلة مما يؤدى الى العدوى من هذا المرض

تاريخ مرض الجذام والعلاج :

كما ذكرنا سابقا انه توجد بعض الامراض المزمنة التى لها تاريخ كبير فى حياة الانسان وليست وليدة اللحظة كما هو الحال فى مرض الجذام حيث يعود تاريخ هذا المرض الى عام 600 قبل الميلاد وكان يعالج هذا المرض خلال هذا السنوات الى ان تم الوصول الى العلاج الذى يمكن من خلاله تثبيط وتوقف هذا المرض مع مرور السنين من خلال استخدام ثلاثة ادوية مكملة لبعضهم وهى الدابسون والكلوفازيمين والريفامبسين , الا ان العلاج لهذا المرض قد يستغرق وقتا طويلا للقضاء عليه

وفى النهاية لا يسعنا الا القول ان جميع الامراض المزمنة منها والغير مزمنة هى جميعها بلاء من الله عز وجل وارادته ولا دخل لنا فيها

عن مدير الموقع

إلى الأعلى
Read more:
1375168535-____________.jpg
معلومات عن القرحة المعدية

تعتبر القرحة المعدية المرض الذي يصيب بطانة المعدة الداخلية وبطانة الاثني عشر , و ذلك بالتسبب بتكوين القرح في تلك...

1381175541--.jpg
هل تتحرك السلطة فى ايران نحو سياسة اكثر مرونة مع الامريكان ؟

اربعة و ثلاثين عاما منذ ازمة الرهائن التى كانت الازمة الاكبر فى العلاقات ما بين ايران و الولايات المتحدة ؛...

Close