الرئيسية / فن وثقافه / الآميش طائفة بدائية في مجتمع متحضر

الآميش طائفة بدائية في مجتمع متحضر

 الآميش

تتنافس كافة المجتمعات في شتى بقاع الأرض من أجل اللحاق بركب التطور التكنولوجي الذي لا ينفك يتزايد بسرعة مُخيفة. ففي كل يوم هناك اختراع جديد وتقنية جديدة وآلة جديدة تُصنع وتُبتكر لكي تجعل الحياة أسهل ولتعطي الإنسان مزيدًا من الرفاهية والراحة. وفي خضم تلك التطورات المتسارعة يلفت انتباهك طائفة الآميش التي حصرت نفسها في بوتقة اجتماعية رسمتها لنفسها, وسنت لنفسها القوانين التي تراها مناسبة واتبعتها وبالرغم من وجودها بقلب أوروبا تحديدًا في بنسلفانيا وهي ولاية أمريكية. قاومت هذه الطائفة كافة إغراءات التكنولوجيا والراحة والتزمت بالأدوات وأسلوب المعيشة البدائية, ولم يكتف الآميش بذلك بل قد وأجبرت طائفة الآميش المجتمع الأمريكي على تقبلها وتقبل قانونها!

الآميش كيف بدأوا؟

طائفة الآميش أسسها زعيمها “آمان جاكوب” وأصر جاكوب على أن يلتزم متبعو طائفته بالبدائية وبكل ما هو بسيط بعيدًا عن التمدن والتحضر والتطور, ولكن بعدما واجه الآميش بطش الاضطهاد وعدم التقبل, لجأوا إلى الهرب إلى العالم الجديد وقتها وكان ذلك تحديدًا في عام 1660, حيث أمريكا التي اكتشفها كريستوفر كولومبس والتي كانت بالنسبة لهم المهرب الوحيد فهي ضمن قارة أوروبا مما يسهل عليهم وصولها وهناك تقبلهم الناس!

يعيش الناس في طائفة الآميش حياة هادئة وبسيطة للغاية, فهم لا يعترفون بالسيارات الحديثة أو بالكهرباء أو بالأجهزة الإلكترونية, فبيوتهم يضيئونها بشتى الوسائل البدائية بعيدًا عن الكهرباء, وتنقلاتهم تُنجز بالعربات المجرورة بالخيول.

ولا يعرفون عن التأمين الاجتماعي شيئًا حيث أنهم في الواقع التأمين الاجتماعي لبعضهم, فحينما يمرض أحدهم يقوم جيرانه بمراعاة شؤنه بدلًا منه, وإذا حُرق دار أحدهم ساهم الجميع -والجميع هنا تعني الجميع فعلًا- في بناء بيته حتى يجد مأوى.

قواعد الآميش في حياتهم!

للأميش قواعد واضحة وأقرب للإسلام, حيث أن المرأة ملزمة بأن تُغطي شعرها وأن تحتشم في ملبسها, والرجال مأمورون بإطالة لحاهم والتخلي عن شاربهم لا سيما إذا تزوجوا, وعلى ذكر الزواج فإن الأبناء المراهقون يبدأون في اختيار شريكات حياتهم في عمر السادسة عشر وذلك ما يعلل زيادة نسل هذه الطائفة بعدما كان عددهم 5000 شخص, وبلغ الآن 300,000 شخص.

يُحرم الآميش على نفسهم الزنا, والخمر والموسيقى لأنهم يرون أن هذه الأشياء من شأنها أن تُفسد حياتهم, وفي الواقع هذه الطائفة في الأساس تتبع كل ما أمرهم به المسيح بدقة في كل شئون حياتهم ولا يحيدون عن ذلك قيد أنملة!

وكنوع من الحرية في الاختيار حينما يصل الفرد في الآميش سن 18 سنة, يكن له مُطلق الحرية في الخروج للعالم الخارجي واستكشافه, وله مطلق الحرية في الاختيار فيما بين البقاء في طائفته أو الخروج إلى الدنيا العادية والاستمتاع بما يستمتع به المتحضرون والمتمدنون, والغريب أن 4 من كل 5 أفراد يعودون لقبيلتهم من جديد!

عن مدير الموقع

إلى الأعلى
Read more:
1369925143_6825029276_f00236e2b4.jpg
تداعيات رفع حظر السلاح عن المعارضة فى سوريا

سوريا   صرح المعارضون السوريون أن قرار الصادر من الاتحاد الأوربي و الذي ينص على إنهاء حظر السلاح على سوريا...

1373467591-______-________-________________-.jpg
دول التعاون الخليجي تواصل ملاحقة حزب الله ماليا و تجاريا

حزب الله اللبناني عقد مسئولون خليجيون يوم الخميس إجتماعا فى الرياض حول معاملات حزب الله المالية والتجارية، وأكد مسئول من...

Close