الرئيسية / مقالات راي سياسي / الأزمة الإنسانية والسياسية في اليمن والاهتمام بها

الأزمة الإنسانية والسياسية في اليمن والاهتمام بها

حملة إغاثة الشعب اليمني - موقع ومنتديات محافظة ريمة

لقد قام واحدا من أهم الفرق والجمعيات التي تهتم بحقوق الإنسان بإصدار خط سير وخطوات سيقوم بتنفيذها والتي من أهم أهدافها أن يوفر للإنسانية ما تحتاجها من مؤن وتمويلات والتي تم تقديرها بقيمة 702 مليون من الدولارات، وقد قام الفريق الإنساني بإصدار تلك الوثيقة أو تلك الخطة بالنيابة عن كثير من الوكالات العالمية المشهورة المهتمة بحقوق الإنسان وكثير من المنظمات الخاصة والعامة الحكومية وغيرها من الحكومات التي تهتم بما يخص الأزمة الإنسانية، وكانت تلك الخطة المقرر تنفيذها لعام 2013.

أهم أهداف الخطة تجاه الأزمة الإنسانية:

وقد قام الأستاذ إسماعيل ابن شيخ أحمد المخول بأمور الوكالة والقائم على أعمالها في اليمن بشرح أهداف تلك الخطة ويعد من أهم أهدافها أن يتم إحضار الماء والغذاء للمحتاجين لها وكذلك تهد أيضا من أهدافها أن يتم توفير الرعاية الصحية اللازمة للعيش بحياة إنسانية سليمة، قام الأستاذ إسماعيل بشرح تلك الخطة لهيئات الأخبار المختلفة، وتم تحديد عدد سبعة ملايين إنسان وأكثر لتصلهم تلك المواد الغذائية والماء النظيف والرعاية الصحية ويشترط لذلك أن يكونوا في أمس الحاجة للمساعدات.

وأوضح إسماعيل في خطابه أن الأوضاع السياسية والنزاعات الموجودة على الساحة الحالية والنزاعات التي تختص بالتحول السياسي في اليمن وغيرها من البلاد أدى إلي التحول عن الاهتمام بشئون الاحتياجات الإنسانية في شتى البلاد،

وقد وضح أيضا أنه من الواجب أن تعتني البلاد بفقرائها والمحتاجين دعما لهم وحتى تحل الأزمة الإنسانية ولو بشكل بسيط، فإنه من المستحيل لليمن أن تستقر جميع أحوالها دون النظر إلي احتياجات شعبها من ماء وغذاء ودواء، فلابد أن تستقر الأزمة الإنسانية حتى تستقر أمور البلاد، فالاستقرار قرين حل الأزمة الإنسانية وتوفير احتياجاتها.

وقال ممثل وكالة الأمم المتحدة أنه من شان الدول الكبيرة ذات الاقتصاد العالمي أن توفر ما تتطلبه الدول الصغيرة من تمويلات حتى يتم تمكينهم من إتمام برامجهم المطروحة لحل المشاكل وتوفير الاحتياجات اللازمة للمواطنين اليمنيين، فقد أوضحت التقارير والإحصاءات التي أطلقها المكتب المختص بالشئون الإنسانية للأمم المتحدة في اليمن أنه بالتقريب يعاني نصف قاطني اليمن من فقر ويحتاجون إلى مساهمات لمعونتهم لحيوا حياة إنسانية كريمة.

النزاعات السياسية و الأزمة الإنسانية باليمن:

أوضحت الحقائق والبيانات أن ما شهدته اليمن من اضطرابات وتصادمات في المجالات السياسية والتحول السياسي والذي استمر في لمدة عامين قد اثر عليها تأثيرا بالغا بما يخص توفير الاحتياجات الرئيسية اللازمة للمعيشة مما أدى إلى تدهور أحوال سكانها وسقوط أكثر من نص ساكنيها إلى ما دون خط الفقر انتشرت الكثير من الأمراض مثل:الحصبة، وكذلك قلة المواد الغذائية وموارد الماء الصالح للشرب والكثير من الارتدادات جراء انعدام الاستقرار. واضطر الكثير من المواطنين للنزوح إلى البلاد الأخرى تاركين بلادهم وبيوتهم بحثا عن العيشة الكريمة والبعد عن الأمراض والحصول على ما يكفيهم من ماء وغذاء ورعاية صحية.

عن مدير الموقع

إلى الأعلى
Read more:
1374076729-______-______________-________-__________-____________.JPG
اتهامات للأمن في العراق بالتواطؤ في أحداث العنف الأخيرة في ديالي

نور المالكي رئيس وزراء العراق البرلمان العراقي يعقد اليوم جلسته الأولى في شهر رمضان المبارك لتناول الأزمة الأمنية والسياسية في...

1374297435-_______________-__________-____-______________-________________-______________-______-____________-__________-....jpg
الشعبي يكشف تفاصيل اتصالاته الإخوان في مصر و حكومة مرسى قبل إقالته

كشفت بعض المؤتمرات الهامة التي تعقد في السودان بشأن بحث الأوضاع الاقتصادية و السياسية الخارجية و الداخلية للبلاد و بحكم...

Close