الرئيسية / مقالات راي سياسي / جنوب اليمن ، إنه وقت التعويض

جنوب اليمن ، إنه وقت التعويض

لقد تعرض جنوب اليمن إلى الكثير من التعسف ووقع على أهله وساكنيه الكثير من الظلم في الأيام الأخيرة، فقد شهدت مدينة – على سبيل المثال- وجود الكثير من الوحدات الأمنية في شوارعها وميادينها بدون وجه حق، وبدون داعي، وسجن كثيرا من أهلها ظلما وعدوانا بدون داعي أيضا وأغلقت جريدة الأيام الشهيرة، تعسفا وظلما، والكثير من لأمور التي حدثت لها في الأيام الماضية. ولقد دعا الرئيس اليمني هادي في مؤتمره للحوار الوطني فريقا من الجنوب ليتحقق تعويضا هو أهلا له بدون شك، تعويضا عما حدث لهم، لتكرمهم مدينتهم، وبلدهم اليمن.

التعسف الواقع على جنوب اليمن:

من التعسف الواضح الواقع على جنوب اليمن هو غلق جريدتهم بدون داعي يذكر وبدون خطأ كبير قد ارتكبه القائمين على النشر بها وإدارتها، ولقد قام الوزير المالي بتوضيح أنه قد تم الموافقة على التعويض الذي تستحقه الجريدة والعاملين بها والقائمين عليها، تعويضا لهم لما لاقوه من غلق الجريدة، والمبلغ المالي والذي يقدر ب 3,000,000 دولارا قد تم إصدار قرارا لصرف ذلك المبلغ لمستحقيه في العام المنصرم وتمت الموافقة على أن لا يتم طلب تعويضا ثاني في وقت لاحق، ولكن لم يصل القرار إلى الجهات التي سوف تصرف المبلغ لمستحقيه إلى الآن وهو ما يؤخر التعويض.

ومن التعسف الواقع على الجنوب أيضا هو تعرض الكثير من أهلها للسجن بدون سبب يذكر أو جريمة شنعاء ارتكبوها، ووضحت الكثير من الجهات المعنية بهذا الأمر والمسئولين عن السجون ومن فيها، موضحين أن جميع المعتقلين قد تم التصديق على قرارات بتسريحهم فيما مضى، وخروج كل المساجين المعتقلين سياسيا والمقبوض عليهم في أحداث الثورة اليمنية ونشطاها، ولا يوجد أي شكوى بوجود أي معتقل سياسي في السجون حتى الآن.

تعويضات جنوب اليمن:

فيما سبق ذكرت مصادر مسئولة عن إطلاق سراح المسجونين السياسيين والمعتقلين والنشطاء الثوريين الذين تم القبض عليهم في أعقاب ثورة اليمن المجيدة، وأكد الكثير من المسئولين أن اتجاه الحكومة تجاه جنوب اليمن هو اتجاه تعويضي بدأ ب هذا التسريح للمسجونين، وفتح جريدة الأيام وصرف التعويضات اللازمة لهم، كما أن هناك الكثير من المجهودات التي يتم بذلها الآن حتى يتم رجوع جميع الموظفين والمقطوعين عن أعمالهم إليها مرة أخرى، ومراعاة أصحاب المعاشات أيضا.

كما أكد وزير الدفاع أن القوات المسلحة ستعمل دوما على الإشراف على تعويض الجنوب بما يستحقه وبما هو أهلا له، مشددا أن لا يوجد تجاوزات في قبول أفرادها ويتم اختيارهم على أساس الكفاءة والمناسبة للشروط العامة لوزارة الدفاع.

وقال مسئولا بوزارة الخدمة أن الوزارة ستقوم بإعادة قاعدة البيانات الخاصة بالموظفين وسيتم إرجاع كلا إلى عمله لاسيما الشباب المشاركين في الثورة، الذين تم قطعهم عن العمل، وسيتم أيضا تعويض المصابين وأهالي الشهداء والجرحى جراء ما حدث في الثورة اليمنية المجيدة، وكذلك ضحايا الظلم في وزارة العدل.

عن مدير الموقع

إلى الأعلى
Read more:
1371528434_Saint_Mark_Church__Heliopolis.jpg
جورجيا ملاذ الأقباط المصريين من قلق داخلي

وسط قلق من الاوضاع الداخلية فى مصر تطفو جورجيا على الوضع السياسي بينما زادت سطوة القوى الاسلامية فى الحياة السياسية...

1371426683_Hassan_Rouhani.jpg
فوز روحاني بالرئاسة في إيران قد يصنع إيران جديدة

الرئيس الإيراني الجديد حسن روحاني أعلن التلفزيون الرسمي في إيران مساء السبت الماضي  المرشح حسن روحاني رئيسا للجمهورية الإسلامية الإيرانية...

Close